مسائل في الخُمس والحقوق

مسائل في الخُمس والحقوق

أحد الأشخاص يسأل عن الخمس عند حلول السنة الخمسية وجرد الأموال والمواد البارزة، هل المواد الغذائية مثل الطحين المتبقي وما موجود في الثلاجة من طعام، تدخل ضمن حساب الخمس عند حلول السنة الخمسية؟

بِسْمِهِ تَعَالَى:
عند حلول رأس السنة الخمسية كل ما يكون فاضلًا من مؤونة السنة السابقة يدخل في الخمس.

هل صحيح ان الملتزم بدفع النسبة المئوية للراتب وملتزم بالخمس اذا استلف من الدولة يطرح المبلغ المستلفة [الذي استلفه] ويعطي نسبة الراتب ال 2% على صافي الراتب فقط؟

بسمه تعالى: راجع الوكيل الشرعي، والله الموفق.

بسم الله الرحمن الرحيم سيدنا المفدى السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ماهو حكم من لم يدفع الخمس ويتهاون بالمصالحة الشرعية؟

بسمه تعالى:

الخمس واجب، وقد ثبت وجوبه في القرآن والسنة المقدسة المتواترة، فهو من الضروريات الشرعية ومنكرهُ في منزلة الكافرين، ومن الواضح أن الله تعالى جعل الخمس للرسول الأكرم (صلى الله وآله وسلم) وذريته عوضاً عن الزكاة إكراماً لهم، فمن منعهم من الخمس ولو درهماً أو أقل كان غاصباً لحقهم ومن الظالمين وبمنزلة الكافرين. فعن الإمام الصادق (عليه السلام): أن الله لا إله إلا هو، حيث حرّم علينا الصدقة أنزل لنا الخمس، فالصدقة علينا حرام، والخمس لنا فريضة،والكرامة لنا حلال. وعن الإمام الباقر (عليه السلام): لا يحلّ لأحد أن يشتري من الخمس شيئاً حتى يصل حقنا. عن الإمام الصادق (عليه السلام): لا يعذر عبد اشترى من الخمس شيئاً،أن يقول يارب اشتريه بما لي حتى يأذن له أهل الخمس. عن الإمام الباقر (عليه السلام) عندما سُئل: ما أيسر ما يدخل به العبد النار؟ قال (عليه السلام): من أكل من مال اليتيم درهماً،ونحن اليتيم. والله الموفق.

هل يجوز نقل الحقوق من بلد الى بلد آخر؟

بسمه تعالى: اذا كان ذلك باذن المجتهد الجامع للشرائط ومنها الاعلمية، فلا إشكال في ذلك. والله الموفق.

هل يجوز العمل في المصارف الاهلية مع ملاحظة ان المصارف الاهلية تأخذ عمولة مصرفية لكل ايداع من اي شخص وكذلك عند اعطاء القرض تكون هناك فائدة عند تسديد القرض وكذلك الاستثمارات وقد يكون راتب الموظف من هذه العمولات وفؤاد القروض وغيرها.

بسمه تعالى: أخذ الراتب ليس فيه إشكال الا اذا علم أنّ راتبه من الربا والله العالم.

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، والدتي كبيرة في السن ولا يوجد عندها سنة خمسية علما انه ليس لديها مورد ثابت، هل يجوز لي أن أعمل لها رأس سنة وأدفع عنها من ما رزقني الله.. واستودعكم الله وشكرا لكم.

بسمه تعالى: يمكنك إجراء المصالحة الشرعية لها مع الحاكم الشرعي، والله الموفق والله العالم.

إنّي أحد مقلديكم، ولدي استفتاء حول الخمس، إنّني قمت بالمصالحة حين تقليدي للسيد الأستاذ بكافة ما أملك، وبعدها أتت مصالحة السيد العامة من أجل إبراء ذمة كافة المكلفين، وفي وقتها أنا قمت بالمصالحة وإبراء ذمتي بكافة أملاكي، وأنا الآن مستمر بأخذ المأذونية مع دفع قليل من المال، وقد أنعم الله عليّ وبارك في مالي، ولدي الآن محل أقمشة وسيارة، في السابق كنت أستطيع أن أحصي واردات المحل، والآن توسع العمل لكون أنّ بعض الأقمشة يباع جزء منها ويبقى آخر، علمًا أنّ أكثر بيعي في الدَّين فمنه ما يرجع قبل السنة الخمسية، ومنه بعدها، ولم أستطع أن أحصي واردات المحل، علمًا أنّ لدي رأس سنة خمسية هي ١٥ شعبان، فكيف يمكنني إخراج الخمس؟

بِسْمِهِ تَعَالَى:
على فرض السؤال، الأرباح والمستوفاة منها من نفس السنة، إخراج خمسها عند حلول رأس السنة الخمسية، وأمّا الأرباح الباقية في ذمّة الغير، فعليه إخراج خمسها إذا أحرز استيفاءها، وأمّا إذا لم يحرز استيفاءها، فهو مخيّر بين تخميسها وبين الانتظار لحين الاستيفاء، وأمّا معرفة الوارد من الأرباح، بالإمكان جرد الأموال الحاضرة، وفي ذمّة الغير سنويًا، وعند حلول رأس السنة الخمسية يعزل رأس المال من الأرباح وإخراج خمس الأرباح، وهكذا في كلّ سنة.