الرئيسية المؤلفات البحوث العقائدية قبسات حسنية في الحقيقة الحسينية – بحث عقائدي – السيد الحسني
قبسات حسنية في الحقيقة الحسينية -بحث عقائدي- السيد الحسني
’قبسات حسنية في الحقيقة الحسينية‘ -بحث عقائدي- السيد الحسني

قبسات حسنية في الحقيقة الحسينية – بحث عقائدي – السيد الحسني

قبسات حسنية في الحقيقة الحسينية

بحث عقائدي

أُلقي في محاجر الأمن العامة

سماحة المرجع الديني الأعلى آية الله العظمى

السيد الحسني (دام ظله الوارف)

إعداد الشيخ حيدر الكوتي

من مقدمة السيد الحسني (دام ظله):

إن من شُق نورهم من االعلي القدير و مَن كان خلقهم قبل الخلق، و من لأجلهم خلق الخلق، ومن لم يسأل الرسول (صلى الله عليه و آله و سلم) أجراً إلا مودتهم،  و من لاتقبل الأعمال إلا بولايتهم، فإن اللسان يعجز و الفكر يقصر عن وصف حالهم و معرفة حقيقتهم، و لكن كل هذا لا يمنع عقولنا القاصرة من التعامل مع الكم الهائل من الروايات الواردة عن النبي الأكرم (صلوات الله و سلامه عليه و آله أجمعين) وعن طريق الفريقين و التي تشير الى تلك المعاني و غيرها و التي تلزمنا عقلا و شرعاً الخروج و لو بأطروحة ممكنة تملأ و تغطي الفجوات التاريخية و العقائدية في مثل هذا المقام…

من مقدمة الكاتب:

هذا الفيض الحسني الذي أفاضه على مسامعنا سماحة الولي العارف العالم الرباني آية الله العظمى السيد محمود الحسني (دام ظله) ونحن نعيش آلام السجون إلا ان كل هذا لم يمنع سماحة الولي من أفاضة العلوم الربانية والمعارف الإلهية عندما كنا نتوجه اليه بالاستفتاءات والاسئلة التي كنا نطرحها عليه حيث أعطانا ذلك الفتى المجاهد دروس علمية وعملية جسدت لنا اكبر مصداق للعالم المجاهد الصادق، وهذا البحث الذي بين يديكم قبس قليل من نور قذفه الحق سبحانه في قلب سماحة الولي…

بعد ان تمت المؤامرة الكبرى على المرجعية الناطقة الصادقة الوحيدة التي مارست دور القيادة بعد استشهاد المرجع الديني الناطق سماحة السيد محمد محمد صادق الصدر ((قدس سره)) إلا وهي مرجعية سماحة الولي آية الله العظمى السيد محمود الحسني الصرخي ((دام بهاؤه)) حيث تم اعتقاله في ذلك اليوم المشؤوم مع وكلائه ومقلديه وأرادوا بهذا الفعل إطفاء آخر شعلة من مشاعل الجهاد والتضحية ، والدليل على ذلك ان سلطات الاجرام لم تحارب أي من المرجعيات الموجودة ولم تعتقل أي من المتصدين للقيام بهموم الشعب على عاتقهم ، أو لأن النظام كان يرى عمل تلك المرجعيات موافقا لما يريدون هم فكانوا مصداقاً لقوله تعالى ((ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم )) ٠ وبعد ان جمعتنا أيام المحنة في سجون الظلام كنا في أكثر الليالي نقيم مجالس لذكر أهل البيت ((عليهم السلام)) من قراءة القصائد الحسينية والشعر الحسيني وكنا في ختام كل مجلس نتوجه بالاسئلة الى سماحة السيد الولي (دام بهاؤه) .

المحتويات:
مقدمة السيد الحسني(دام ظله)
الإهداء
مقدمة الكاتب
حقيقة
الأسوة الحسنة
الجواب
الكون
البعد الرابع والمسافة الزمنية
رؤية الحوادث النجمية وتصويرها
الفلك والعقائد
تعليق على الجواب
الحسني والنظرية النسبية
حجية القطع والإمام الغائب (عجل الله فرجه)
خلافة الإنسان
الخاتمة

اضغط على الصورة لتصفح و تحميل البحث:

قبسات حسنية في الحقيقة الحسينية -بحث عقائدي- السيد الحسني
’قبسات حسنية في الحقيقة الحسينية‘ -بحث عقائدي- السيد الحسني

انظر أيضاً

’مدعي العصمة ناصبي يهودي‘ - السيد الحسني

مدعي العصمة … ناصبي يهودي

في ظلال المسيرة المهدوية السلسلة الالكترونية في النصرة الحقيقية الحلقة (40) مدعي العصمة … ناصبي …