الرئيسية (محاضرات أخرى) حركة الظهور المقدس والتمهيد له
حركة الظهور المقدس
حركة الظهور المقدسحركة الظهور المقدس

حركة الظهور المقدس والتمهيد له

حركة الظهور المقدس والتمهيد له

سماحة المرجع الديني الأعلى آية الله العظمى

السيد الحسني (دام ظله)

محاضرة سماحة المرجع الديني الأعلى آية الله العظمى السيد الحسني (دام ظله) ليلة 18 شعبان 1434 هـ، 27 تموز 2013، في كربلاء المقدسة (في الذكرى السنوية الحادية عشر لاستشهاد شهداء المرجعية برصاص الإحتلال الأمريكي عام 1423 هـ).   من المحاضرة:

.. بهذه المناسبة أودّ أن أشارك هذه المشاركة و أن أسجّل بعض الكلمات التي يُراد بها أن تكون مؤثّرة في حركة الظهور المقدس و التمهيد له باعتبار أن الركن الأساس في عقيدتنا الدينية الإلهية التوحيدية .. في انتمائنا و منهجنا و فكرنا و سلوكنا الأخلاقي الإنساني .. هو المهدي .. المنقِذ .. المخلِّص. يوم الخَلاص، يوم السلام و الوِئام، يوم الصفاء و النقاء، يوم انتفاء التناقضات، اليوم الموعود .. كلها عناوين و مصطلحات تمثّل عقيدةً و فِكراً و منهجاً و آيديولوجيةً و تنظيماً و تخطيطاً آمنت به البشرية جمعاء، حتى المجتمعات المادية الرافضة قطعاً للغَيب و الغيبيات و التخطيط و المنهج المهدوي. و اليوم الموعود أخذ و يأخذ الحيّز الأكبر بل القطب و المحور الأساس في الفكر و التخطيط الديني الإلهي و يتأكّد و يتركّز و يتأصّل في الإسلام، و يزداد شدّةً و تركيزاً في مذهب الحق فلا بدّ أن تأخذ هذه العقيدة المهدوية المباركة الحيّز الأكبر و الأشمل و الأعمق في تفكيرنا و نفوسنا و قلوبنا و سلوكنا و مواقفنا. استماع وتحميل:

تحميل الملف الصوتي.