الرئيسية صلاة الجمعة قضية الإمام المهدي (عليه السلام) ليست قضية عقائدية ذات طابع ديني فقط ، بل هي عنوان اتجهت إليه البشرية

قضية الإمام المهدي (عليه السلام) ليست قضية عقائدية ذات طابع ديني فقط ، بل هي عنوان اتجهت إليه البشرية

المركز الإعلامي – إعلام علي الغربي
 
أكد الشيخ فلاح الشويلي (دام عزه) اثناء خطبة صلاة الجمعة التي القاها في مسجد وحسينية نبي الرحمة (صلى الله عليه وآله وسلم) “اليوم الموافق 29 / جمادى الأولى / 1439 هـ” على ان قضية الإمام المهدي (عليه السلام) ليست قضية عقائدية ذات طابع ديني فقط ، بل هي عنوان اتجهت اليه البشرية بمختلف أديانها ومذاهبها لإلهام فطري أدرك الناس من خلاله ان للإنسانية يومًا موعودًا على الأرض تحقق فيه رسالات السماء مغزاها الكبير وهدفها النهائي …
وأضاف (دام عزه): ولم يقتصر هذا الشعور على المؤمنين دينيًا بالغيب بل امتد إلى غيرهم كالماديين الجدليين والماركسيين …
وأشار إلى ظهور الكثير من الشبهات الواهية بسبب غيبة الإمام المنتظر (عليه السلام) والتي أرادوا بموجبها التقليل أو محو شخصية الإمام المنتظر (عليه السلام) وآخرها الدعوات المهدوية الباطلة الزائفة والتي تديرها أكبر المؤسسات المخابراتية العالمية والتي تريد النيل من تلك الشخصية الإلهية العملاقة وإعاقة وتأجيل الظهور المقدس للإمام (عجل الله فرجه الشريف) …
وفي الخطبة الثانية اشار الشيخ الشويلي الى تصدي سماحة المحقق الأستاذ السيد الصرخي الحسني (دام ظله) إلى قضية بدع التيمية ومنها بدع قتل الانسان وجعله اضحية وهي بدعة قتل العلماء.
 
 

انظر أيضاً

خطيب جمعة السماوة: لابد من تحول معارفنا الالهية إلى اليقين

المـركـزالإعـلامـي—إعـلام السـمـاوة تطرق خطيب جمعة جامع وحسينية النبي المختار في السماوة الشيخ مهند السلمي، إلى …