الرئيسية العرفان اضطراب زعيم الزعماء…شيخ المشايخ…الوحيد الأعظم..!!
زعيم الزعماء شيخ المشايخ

زعيم الزعماء…شيخ المشايخ…الوحيد الأعظم..!!

أستَاذنَا الصّدر..العِرفَان اِضْطِرَاب

26ـ زَعِيم الزّعَمَاء….شَيخ المَشَايِخ…..الوَحِيد الأعظَم..!!

أكّد أنّه الزّعيم الأوحد لِلعِرفان!

كيف عرَفَ السّالكين والمَشايِخ والعلاقة بَينهم وأنّهم مِن السّابِقِين؟

سابق ولاحِق..ميّت وحيّ

{حَماقَةُ الرّجُلِ في..كلامِهِ فيما لا يَعْنيهِ..وجَوابِهِ عَمّا لا يُسألُ عَنهُ، وتَهَوُّرِهِ..}

 

الصّرخِي الحَسَنِي

 

26- زَعِيم الزّعَمَاء….شَیخ المَشَايِخ…..الوَحِيد الأعظَم…..!!!!!

1- قَالَ أميرُ المؤمنين(عَلَيه السّلام):{تُعرَفُ حَماقَةُ الرّجُلِ في ثلاثٍ: في كلامِهِ فيما لا يَعْنيهِ، وجَوابِهِ عَمّا لا يُسألُ عَنهُ، وتَهَوُّرِهِ في الأمورِ}، وَبَعدَ اِستِبعَاد اللّغْو وَالحَمَاقَة، وَاِستِبعَاد أن يَكونَ الأستَاذ مَورِدًا لِمَا جَاءَ فِي نَهْج البَلَاغَة، فَيَتَعَيّن أن تَكونَ الزّيَادَة فِي جَوَاب الأستَاذ لَهَا مَعنى وَغَرَض أرَادَ تَحقِيقَه، فَهَل هُو تَأكيدٌ لِنَفِي الزّعَامَة الأوْحَدِيّة أو لِتثبيتِها وَتَأكِيدِها؟!!…..

2- سُئِلَ الأستَاذُ: {يقَال عَنك أنّكَ الزّعِيم الأوحَد لِمَسلَك العِرفَان فِي العِرَاقوَلَا يَخفَى عَلَى عَاقِلٍ أنّ السّؤالَ لَو كَان عَن الزّعَامَة فَقَط [الزّعِيم لِمَسلَك العِرفَان]، فَإنّه يَدلّ عَلَى خصوصِيّة وَتَميّز بِحَيث لَو وُجِدَ مَشايخ وَزُعَمَاء عِرفَان غَيرهُ لَكَانَ هُوَ زَعيمَهم وَرئيسَهم جَميعًا، فَكيفَ إذَن وَالسّؤال عَن الزّعَامَة الأوحَدِيّة وَلَيسَ عَن الزّعَامَة فَقَط؟!! إذَن، فالمَعنَى ظَاهِر فِي السّؤالِ عَن كَونِ الأستَاذ هَو الزّعِيم الأوْحَد، أي الزّعِيم الوَحِيد أو زَعِيم الزّعَمَاء وَشَیخ المَشَايخ وَأعظَمهم!!!…..

3- جَاءَ فِي جَواب الأستَاذ:{قُلتُ لَه لَا، لَا يوجَد مِثل هذا الشّيء}، وَلَا يَخفَى أنّه لا يَقصد نَفْيَ أصْلِ المَشيَخَة وَالعِرفَان عَن نَفسِه!! فَهُو يَدّعِي العِرفَان وَالتّسلِيك قبل هذا الكَلام بِأكثَر مِن عَشر سِنين، فَمَثَلًا، قَالَ:{إنّ أوّل الأهداف الّتي يَذكرُها الواعظون لِلفَرد السّالك هي ما يسمى بلغة العصر بالظواهر الباراسايكولوجية، حيث تَبدأ بالتّدريج بالظّهور لَدَى الفَرد بمقدار مَا يَستطيع هُوَ مِن العَمَل وَتَطبيق المَنهَج الّذي يَتَّخذه، وَهَذا له جَانِب كَبير مِن الصّحَة}[قناديل العارفين، القنديل3، 60]، وَفِي جَوابِه عَلَى سؤال عَن عَلَامَات يَطمَئِنّ بِها السّائر، فِي طَريق السّلوك، عَلَى صحّة مَنهَجِه، قال: {إنّ هذا لَه عِدة ضَمَانات:…ظهور بَعض الظّواهر الرّوحِيّة أو البَاراسايكولوجية لِلفَرد نَفسِه، وَقَد عَدَدنَا شَيئاً مِنها فِي الرّسَائل السّابقة}[قناديل العارفين، القنديل6، 151]، إذَن فَجَوَابه{لَا…لَا يوجَد} هُو عَن نَفْيِ الزّعَامَة وَالأوحَدِيّة!!

4- تبيّن أنّ الجَوَابَ وَاضِحٌ فِي النّفِي، بَل هُو نَفْي مؤكَّد، {لا…لا يوجد}، لَكِن الأستَاذ لَم يَكتَفِ بِذلِك فَجَاءَ بِزِيَادَة كَلَام، {فَقلتُ لَه تَعرِف فُلَان وَفلان وَفلان مِن العَوَامِ وَالحَوزَةِ وَشَيبَةِ الحَوزَة وَغَيرِهم، سَمّيتُ لَه جَمَاعَة، مِمّن لَا أرتَبِط بِهِم بِصِلَة، لَهم مَشَايخ آخَرِين سَابِقِين، وَأنَا لَستُ وَاحِداً مِنهم}!![لقاء الحنّانة3، مواعظ ولقاءات55]، فَهَل لِهذِه الإضَافَة مَدخَلِيّة فِي الجَوَابِ أوْ لَا؟!…..

5- لا يَخفَى أنّه لا يُرَاد من تلك الزيادة إثبَاثُ أصْلِ العِرفَان والمشيخة، لأنّها مِن تَحصِيل الحَاصِل وَهوَ لَغْو، إضَافةً إلَى أنّ ذلِك مُسلّمٌ بِه وَمفروغٌ عَنه عِندَ السّائِل بِحيث جَاءَ يَسأل عَن الزّعَامة الأوحَدِيّة!!…..

6- بعدَ اِستِبْعَاد اللّغْو وَالحَمَاقَة، وَمَع مُلاحَظَة القَرائِن المُتّصِلَة، يَتّضِح أنّ الإضَافَة دَاخِلَة فِي تَحقِيق الغَرَض المَقصود، وَالّتِي يَظهَر مِنهَا أنّ الأستَاذ قَد ثَبّتَ وَأكّدَ الزّعَامَة الأوحَدِيّة لِنَفسِه!! وَيَتَأكّد المَعنى أكثَر بِملَاحَظَة مَا صَدَرَ عَن الأستَاذِ فِي غَيرِ هذا المَقَام!!

7- عِندَمَا يَقول: {سَمّيتُ لَه جَمَاعَة، مِمّن لَا أرتَبط بِهم بِصِلَة}!! فإنّه يَتَبادَر لِلذِهن السّؤال، مِن أين عَرَفَ الأستَاذُ جَمَاعَةَ السّالكينَ وَأسمَاءَهم وَهُو لَا يَرتَبِط بِهم بِصِلَة؟! …..

8- عِندَ قَولِه: {لَهُم مَشايخ آخرِينَ سَابقِين، وَأنَا لَستُ وَاحِدًا مِنهم}!! يَأتي الاِستِفهَام، مِن أينَ عَرَفَ الأستَاذ هؤلَاء المَشَايِخ؟! وَمِن أين عَرَفَ علاقَتهم بِأولئِك الجَماعِة السّالِكين؟! وَمِن أينَ عَرَفَ أنّهم مِن السّابِقِين؟!!…..

9- عَلَينا الاِلتِفات إلَى أنّ كَلامَه عَن أشخَاصٍ مِن شَرائِح اِجتمَاعِيّة مُختَلِفَة وَمِن فِئات عُمرِيّة مُختَلفَة، {مِن العَوَامِ وَالحَوزَةِ وَشَيبَةِ الحَوزَة وَغَيرِهم}!!

10- بِكُلّ تَأكِيدٍ سَينصَرِفُ ذِهْنُ الجَاهِلِينَ والغَافِلينَ وَالمُغرّر بِهم وَآخَرِين، إلَى أنّ الأستَاذَ قَد عَرفَ ذلِك مِن التّصَوّفِ وَالعِرفَان وَعَين البَصِيرَة وَالانكِشَاف!! خَاصّةً أنّ الأستَاذَ نَفْسَه قَد اِعتَبَر الأخَفّ مِنها مِن العِرفَان وَالكَشفِ وَالبَصيرَة وَالتّشجِيع الإلَهِي وَالتّثبِيت عَلَى الصّرَاط المُستَقيم، والتي ادخلها تحت عنوان الباراسايكولوجية ونحوها!! …

11- فَمثلًا، قَالَ:{[ظهور بَعض الظّوَاهِر الرّوحِيّة، وَبِاصطِلَاحِهم المِيتافِيزيقِيّة أو البَاراسَايكولوجِيّة، هذِه الأمور الّتِي يُشَجّع الله سُبحَانَه بِهَا عَبدَه وَيُثَبّته عَلى صِرَاطِه المُستَقِيم]…[مِنها: حصول الأحلَام الصّادِقَة، وَمِنهَا: التّنَبؤ أو الإحسَاس بِالشّيء، وَلَو إجمَالًا، قَبلَ وقوعِهِ]…[وَمِنهَا: الإحسَاس بِبَعضِ الأوصَافِ الوَاقِعِيّة الّتي تَخفَى عَلى العَامّة، كَرُؤيَة نور الوَجْهِ وَ ظَلَامه، وَالإحسَاس بِدخولِ شَهر رَمَضَان وَخروجه، وَالإحسَاس بِرائحَة الفَجْرِ الذَكِيّة]…[ومنها مَا يُسَمّى بِالكَشفِ، وَهو انفِتاحُ البَصيرَةِ عَلى عالَم آخر، فَقَد قَالَ لِي مَولَاي: إنّه فِي بَعضِ أيّام سلوكِه انفَتَحَت لَه عَينُ البَصِيرَة فَأصبَح يَرى المَوتَى وَالجِنّ وَالمَلائكَة وَيَسمَع تَسبيحَهم]}[قَناديل العَارفين، القنديل8:(203-204)

الصّرخي الحَسَني

لمتابعة الحساب:

تويتر: AlsrkhyAlhasny@

الفيس بوك: Alsarkhyalhasny

الانستغرام: alsarkhyalhasany@

تغريدة الصرخي الحسني في تويتر:

زعيم الزعماء - شيخ المشايخ