الرئيسية أخبار المرجعية رسالة المرجع السيد الصرخي الى ابن كاطع مدعي العصمة وصاحب القضية الفاسدة القبيحة

رسالة المرجع السيد الصرخي الى ابن كاطع مدعي العصمة وصاحب القضية الفاسدة القبيحة

وجّه المرجع السيد الصرخي الحسني رسالة الى مدعي العصمة ابن كاطع ينتقده على ما اقترفه من أعمال فاحشة لسنوات طوال بالتعدي على شرف السيد الصرخي بنشر صور مزيفة وفاحشة بعيدة عن الإخلاق والأدب الحسن ومع هذا يدعي العصمة، جاء هذا خلال المحاضرة الأصولية السادسة في برانيه حيث قال سماحته: “نوجه رسالة الى ابن كاطع .. ابن كاطع وجدناه في هذه الليلة الماضية هو وأصحابه عندهم همة رغم قلة من معه لكنهم ما شاء الله يمتلكون الهمة.. همة أحدهم تفوق مجموع ما عندنا جميعا ولسنوات لم يملوا ويكلوا من العمل”
وأضاف سماحته: “عنده مونتاج، لم يرد على هذه الجهة لكن الرد – لأن القضية ضعيفة ومقبوحة وقبيحة فاسدة لا يخفى على أي انسان – لكن مع هذا هو رد عليها والرد هو ينتقد هذا الاسلوب ويقول بالمجادلة الحسنى”
ووجه السيد الصرخي رسالته التي مفادها: “نحن من هنا نوجه له السؤال: لسنوات أنت وأصحابك تنشرون علينا تلك الفواحش والصور المزيفة والكلام الفاحش والاتهامات على العرض والأهل لسنوات طوال لم تكلف نفسك وتقول المجادلة بالحسنى؟ كلما تنشر خبرا تضع تلك الصورة الفاحشة، هذا الى ابن كاطع المعصوم الذي يدعي الامامة!!”
ومن الجدير بالذكر أن ابن كاطع مدعي العصمة استعمل أسلوب لا أخلاقي وقبيح في نفس الوقت في التعدي على السيد الصرخي الحسني من خلال نشر الفحش والفسق عليه في دنيا النت هو وأصحابه إلا أن هذه الانعطافة الغريبة والمشبوهة في الدعوى الى المجادلة بالحسنى دليل على عجزه وبيان قضيته الواهية الضعيفة القبيحة الفاسدة التي لا تخفى على أي إنسان على حد تعبير السيد الصرخي الحسني (دام ظله).