الرئيسية أخبار المرجعية خطيب جمعة غماس: كان للإمام الصادق دور ريادي في قيادة الأمة الإسلامية فعيلنا أن نأخذ العظة والعبرة من حياته الشريفة

خطيب جمعة غماس: كان للإمام الصادق دور ريادي في قيادة الأمة الإسلامية فعيلنا أن نأخذ العظة والعبرة من حياته الشريفة


المركز الإعلامي – إعلام غماس

قدّم إمام وخطيب جمعة غماس ، الشيخ صادق الشبلي، التعازي بذكرى استشهاد الإمام جعفر بن محمد الصادق عليهما السلام، قائلًا: ” إنّ الإمام الصادق عليه السلام كان له دورًا رياديًا في قيادة الأمة الإسلامية فعيلنا أن نأخذ العظة والعبرة من حياته الشريفة ونغترف غرفة من هذا البحر الزاخر المتلاطم فقد شهد القاصي والداني ، والمُؤالف والمخالف ، أنَّ الإمام الصادق ( عليه السلام ) هو صاحب المقام العلميِّ الرفيع الذي لا ينازعه فيه أحد ” .
جاء ذلك خلال خطبتي صلاة الجمعة المباركة، التي أقيمت وسط مركز المدينة، اليوم 26 شوال 1438هـ ، 21/7/ 2017م .
وأكّد الشيخ صادق الشبلي، إنّ الإمام الصادق عليه السلام قد أكد على نقاط عدة منها أنه: ” عمل على إيجاد حركة علميه واسعة جدًا وبدأت هذه الحركة تنشر الحقائق بين الناس وتنمِّي معلوماتهم وتدفعهم نحو الكمال العلمي” .
وتطرّق الشبلي إلى دور المرأة بالقول: ” للمرأةِ دوراً فعالاً في الحركة الإصلاحية التي سيقوم بها الإمام المهدي بحيث أنها تكون من الذين يبايعونَ الإمام بين الركنِ والمقامِ” .
وتابع قائلًا: ” إذن ما دورها؟ المرأةُ في عصرِ الظهورِ تتميزُ بمستوى علمي عالٍ جدًا حتى إنّها تقضي بكتابِ الله وسنةِ رسولهِ وهي في بيتِها ” .
وأكّد قائلًا : ” على المرأةِ أن تعدَّ نفسها لذلك اليوم حيث انَّ الإمام إذا رأى طبقةً من النساء واعيةً ومتمسكةً بعقيدتها يغلبها الحرصَ على خدمة الدين فأول ما يكلفها هي بإرسالها إلى البلدانِ لتعليم النساء فيها فتكون المرأة حينئذٍ الجند الثقافي للإمام في نشر الوعي بين نساء العالم” .
واختتم الشيخ صادق الشبلي خطبتا صلاة الجمعة بالقول: ” إنّ الشرع والتاريخ يلزمان المرأة ويحملانها المسؤولية الكاملة لنصرة الحق وأهله في كل وقت ومكان وبكافة الوسائل , فهي كالرجل في تحمل المسؤولية والأمانة العظيمة ” . / انتهى


انظر أيضاً

التطبير بينَ المشروعيةِ والتبرّعِ بالدمِ