الرئيسية صلاة الجمعة خطيب جمعة القرنة: تبقى ثورة الإمام الحسين هي النبض والحياة للمجتمع

خطيب جمعة القرنة: تبقى ثورة الإمام الحسين هي النبض والحياة للمجتمع



المركز الإعلامي – إعلام القرنة
تكلم خطيب جمعة القرنة الأستاذ ( أنس المالكي ) -دامَ توفيقهُ- في مسجد سيد الكائنات _محافظة البصرة يوم الجمعة 19 من صَفَرٌ 1441 الموافق 18 من تِـشْرِين الأول 2019 ميلادية عن امتداد ثورة الإمام الحسين – عليه السلام – قائلًا:

أن  ثورة الإمام الحسين – عليه السلام – هي النبض والحياة والمحور لكل ثورة  يراد منها التربية العلمية والأخلاقية والعبادية للمجتمع  فهو عليه السلام كان يمثل الأطروحة العلمية الارجح في زمانه وعلى ما تقدم نقول ان من يريد أن يعرف كيفية الارتباط الحقيقي بهذه الثورة العظيمة التي الهمت الثوار والأحرار معاني الصمود والثبات بوجه الطواغيت والظلمة عليه أن يعي أن هذه الثورة ذات ابعاد اخلاقية وعلمية تربوية وهي ليست حالة عاطفية وارتباط عاطفي محض بل هو ارتباط علمي واخلاقي لابد أن يكون له تاثير واضح على نفس المرتبط به الثورة وابعادها وأن يكون امرا بالمعروف وناهيا عن المنكر.
وأضاف قائلًا: وأن يعلم السائر والزائر للحسين -عليه السلام- وهو المهم إن لكل عصر حسين صاحب أطروحة علمية وصاحب مواقف رسالية يقوم من خلال علومه وأفكاره بتركيز أهداف الثورة في أذهان الأحرار ويربي الجيل المعاصر له على فهم أبعاد الثورة والتفاعل الحقيقي الواقعي مع معطياتها ويزيل عنها كل ما علق بها من دس وتزوير أو انحراف عن أهدافها التي أرسى دعائمها الإمام الحسين الشهيد عليه السلام .
واختتم خطبته بالقول: ونحن نجد اليوم وبدون أدنى شك أن الممثل الحقيقي لاهداف هذه الثورة هو سماحة المرجع الديني الأعلى المحقق الصرخي الحسني -دام ظله- بما طرحه من منظومة علمية أصولية وفقهية وفلسفية وعقائدية وأخلاقية معاصرة ومناقشته لكل الاطروحات المنحرفة وبيان مواطن ضعفها ورفعه شعار الاعتدال والوسطية والمجادلة بالحسنى في وقت سار فيه الاعم الأغلب ساعيا لاذكاء نار الطائفية والتقاتل والتكفير وتشتيت شمل الامة.