الرئيسية صلاة الجمعة خطيب جمعة الرميثة: الإمام السجاد -عليه السلام- يُخَلّد ثورة ابيه في ضمير الأمة

خطيب جمعة الرميثة: الإمام السجاد -عليه السلام- يُخَلّد ثورة ابيه في ضمير الأمة


المركز الإعلامي- إعلام الرميثة

بيّن خطيب جمعة الرميثة الأستاذ “حمود الظالمي” بأنّ الإمام السجاد -عليه السلام- خلّد ثورة ابيه في ضمير الأمة حيث حرص الإمام السجاد -عليه السلام- على ابقاء ثورة الإمام الحسين-عليه السلام- حيوية فاعلة في ضمير أجيال الأمة لما لها من دور في تفعيل الوجدان الأخلاقي واحياء للضمائر ، وقد أدى الإمام -عليه السلام- دوره في تخليد كربلاء على أحسن وجه ، كصلاته وصيامه ، لأنه كان يعيش إمامة أبيه ونهضته -صلى الله عليه وآله وسلم- عبادة لربه كباقي عباداته.

كان ذلك خلال خطبتي صلاة الجمعة المباركة في مسجد و حسينية الرسول الأعظم -صلى الله عليه وآله وسلم- بمدينة الرميثة. اليوم الجمعة 27 من محرم 1441 هجرية الموافق 27 من أَيلُول 2019 ميلادية.

كما أشار الأستاذ “الظالمي” للأخلاق والعلم الذي يملكه الإمام -عليه السلام- حيث ضرب الإمام زين العابدين -عليه السلام- أروع الأمثلة في تجسيد الخلق المحمدي العظيم في التزاماته الخاصة ، وفي سيرته مع الناس ، بل مع كل ما حوله من الموجودات ، فكانت تتبلور فيه شخصية القائد الإسلامي المحنك الذي جمع بين القابلية العلمية الراقية ، والفضل والشرف السامق ، والقدرة على جذب القلوب وامتلاكها ، ومواجهة المشاكل والوقوف لصدها بكل صبر وهدوء.

وأوضح الأستاذ “الظالمي” أنّ من أبرز الجهود التي بذلها الإمام زين العابدين -عليه السلام- في تحركه القيادي هو ما قام به من جمع صفوف المؤمنين ، والتركيز على تربيتهم روحيا ، وتعليمهم الإسلام ، وإطلاعهم على أنقى المصادر الموثوقة للفكر الإسلامي ، ومن خلال روافده الغنية ، بهدف وصل الحلقات ، كي لا تنقطع سلسلة عقد الإيمان ، ولا تنفرط أسس العقيدة.
وبهدف تحصين العقول والنفوس من الإنحرافات التي يثيرها علماء السوء الذين كانوا يبعدون الناس عن الإسلام الحق ، ويكدرون ينابيعه وروافده بالشبه والأباطيل.
إنتهى