الرئيسية صلاة الجمعة خطيب جمعة الدغارة / يوضح دور القائد والمرجع الحقيقي في منازلة بين العلم والجهل

خطيب جمعة الدغارة / يوضح دور القائد والمرجع الحقيقي في منازلة بين العلم والجهل


المركز الإعلامي _ إعلام الدغارة

أوضح خطيب جمعة الدغارة الأستاذ عماد الكرعاوي ان المرجع الديني له احترام وتقدير وهيبة من الله-سبحانه وتعالى- لأنه ممن يخافون الله . قال الله تعالى : ( إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ ) فاطر/28 .
والمرجع كذلك هو من يتنعم بنعمة الخالق العزيز .ويأخذ من الناس ويعطيهم مما رزقه الله – سبحانه وتعالى- ومن هذا المنطلق. نجد هنالك من بذل كل جهده ليرشد الناس للطريق الصحيح بالكلمة والموعظة الحسنة ،فقد مثل الفيلسوف الإسلامي المعاصر الصرخي الحسني نموذجا حقيقيا صادقا للمرجعية .وهو يناقش ما سجله حول ما ذكر أستاذه السيد الصدر الثاني-قدست نفسه الزكية- حول مسائل مهمة تهم الناس جميعًا واقحامها في مسائل ليست ضرورية .كل هذا في سبيل الأخذ بيد الناس وإنقاذهم من أيدى السلوكية التي بان أمرها وأصبحت خطرًا على الناس وتحثهم على السير بطريق الكسب والمكاسب ، وخاصة مااعتمده وماورثه القادة السلوكيين وقطاع الطرق وتجارالدين وتحت غطاء الإسلام ، وليفتح لهم من أبواب الزعامة،والرياء والسمعة ومايتربعون عليه من الجاه والمال رغم استمرار التسليك والتلاعب بمشاعر الناس ويلقبونهم بألقاب القداسة، فاتخذوا الباطل حرفة يكدحون بها، وجعلوه مما يتذرع به إلى أسباب العيش والافتخار !، وسلاحًا يحاربون به أرباب الفكر الحر والمستنيرين الذين حددوا مواضع الاشكال والخطأ عندهم .
هنا يأتي دور القائد والمرجع الحقيقي في منازلة بين العلم والجهل لنيربفكره العقول ويعرض على أبصارالعالم وأن الحق واضح وضوح الشمس فالمرجع الديني ليس وظيفته الفتوى فقط .بل هو من يربط جأش الناس وهو من يعطي المواعظ والدروس والعبر .وكذلك هو من يأخذ بيد الناس لما فيه الخير والصلاح ؟، مصدر العلم والشجاعة ومشاعل على طريق المطالبة بالحقوق والواجبات وهو من يقتدى به في تطبيق فريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.اليوم الجمعة 13 من شهر شَوَّال 1441هجرية الموافق الخامس من حزيران 2020 ميلادية.


ثم اقيمت ركعتا صلاة الجمعة