الرئيسية أخبار خطيب جمعة الحمزة الغربي:الإسلام دين عظيم جاء ليخرج الناس من الظلمات إلى النور

خطيب جمعة الحمزة الغربي:الإسلام دين عظيم جاء ليخرج الناس من الظلمات إلى النور

المركز الإعلامي / إعلام الحمزة الغربي
القى الشيخ خالد العزاوي (دام توفيقه )خطبتا صلاة الجمعة المباركة في مسجد وحسينية الفتح -مدينة الحمزة الغربي” اليوم الجمعة السابع والعشرين من شهرِ ربيع الثاني 1440 هجرية الموافق – الرابع من شهرِ كانون الثاني 2019 ميلادية
وبين قائلاً:أيها الإخوة المؤمنون الإسلام دين عظيم جاء ليخرج الناس من الظلمات إلى النور ليدلهم على سبل الرشاد وعلى طرق الهداية، وعلى مسالك النجاة والسعادة في الدنيا والآخرة، جاء الإسلام ليحل مشاكل البشرية، ليزيل ويرفع ويخفف عنهم مشاق الحياة وأعباء هذه الحياة، فيعيش بذلك حياة طيبة في الدنيا مع ما ينتظرهم عند الله -سبحانه وتعالى- من النعيم المقيم

وأفاد العزاوي:أن هنالك الكثير من المشاكل -أيها الأحبة- التي يعاني منها البشر جاء الإسلام بأحسن الحلول وأفضل الحلول لها، ومن هذه المشاكل الكبرى التي جاء الإسلام بحلها “مشكلة الفقر”، هذه المشكلة التي أرَّقت البشرية كلها والتي يئن منها معظم الناس ويتوجعون ويتألمون في كل زمان وفي كل مكان، فهي مشكلة قديمة حديثة، وهي مشكلة حاضرة في واقع الناس وفي حياتهم اليومية.حاول الناس أن يتخلصوا من هذه المشكلة، حاولوا أن يُوجدوا لها الحلول والمعالجات ولكن دون جدوى.الإسلام -أيها الأحبة- جاء بأفضل الحلول وبأحسنها وأكملها وأنجعها،

وأكمل خطبتةُ متسائلاً:نتساءل سؤالاً مهمًّا: هل الفقر مشكلة وبلاء ينبغي أن يسعى الناس في رفعه وإزالته؟ أم هو قدر إلهي يجب على الإنسان أن يستسلم ويرضخ له ولا يعترض عليه؟قد يتساءل بعض الناس هذا التساؤل خاصة، وأن البعض يسمع التكلم عن هذه القضية فيرغب في الفقر ويمدحه ويثني عليه ويصوره على أنه أمر مطلوب شرعًا، خاصة إذا سمع بعض الأحاديث التي تدل على فضيلة الفقر كقول النبي -صلى الله عليه وآله وسلم-: “يدخل فقراء المسلمين الجنة قبل الأغنياء بنصف يوم، وهو خمسمائة عام”، واليوم من أيام الآخرة بألف عام.وغيره من الأحاديث التي تدل على فضيلة الفقر، فيفهم البعض منها أن الفقر مطلوب ومرغوب شرعًا، وهذا التصور -أيها الأخوة- ليس بالتصور الصحيح ولا بالفهم السليم المستقيم؛ فإن هذه الأحاديث وأمثالها إنما يُرَاد منها بيان أن الفقر ليس بعيب وليس أمرًا يدعو إلى استنقاص أصحابه فلا ينتقص الفقراء لمجرد فقرهم، بل قد يكونون عند الله -سبحانه وتعالى- أفضل من كثير من الأغنياء.هذه الأحاديث يراد منها كذلك تصبير الفقراء الذين يعانون من ألم الفقر الذي كتبه الله عليهم وقدَّره عليهم، فحين يعلمون أن هناك ثواباً عظيماً وأجراً كبيراً

وتطرق ايضاً مفيداً: ان بعض ماجاء في بحث… فلسفتنا بأسلوب وبيان واضح لسماحة السيد الأستاذ الصرخي الحسني دام بهاؤه… حيث قال سماحته تحت عنوان… إقصاء الرأسمالية للأخلاق…
إن الماديه التي تربى وزخر وتزين النظام الرأسمالي بروحها و قد. أدت الى أقصاء ألاخلاق من الحساب. فلم يلحظ لها وجود في ذلك النظام . أو بالاحرى تبدلت مفاهيمها ومقاييسها وأعلنت المصلحه الشخصيه كهدف أعلى , والحريات جميعا كوسيله لتحقيق تلك المصلحه فنشأ عن ذلك أكثر ماضج به العالم الحديث من محن وكوارث ومأسي ومصائب…….
(الرأسمالي يدافع)
وقد يدافع أنصار الديمقراطيه الرأسماليه عن وجة نظرها في الفرد ومصالحه الشخصيه * قائلين *.. إنَّ الهدف الشخصي بنفسه يحقق المصلحه الاجتماعيه,, وأن النتائج التي تحققها الاخلاق بقيمها الروحيه تتحقق في المجتمع الديمقراطي الرأسمالي و لكن لاعن طريق الاخلاق بل عن طريق الدوافع الخاصه وخدمتها

وختم خطبتةٌ بالدعاء قائلا نسأل الله تعالى أن نكون من أصحاب الضمير الحي والخلق الحسن وأن نسير بهدى النبي وآل النبي صلوات الله عليهم أجمعين اللهم أكشف هذه الغمة عن هذه الأمة إلى آخره.

انظر أيضاً

الحلة  المركز: مجلس عزاء شور بمناسبة إستشهاد الزهراء – عليه السلام – تقيمه هيأة عشاق الحسين للشور والبندرية

المركز الإعلامي – إعلام الحلة أقامت هيأة عشاق الحسين -عليها السلام – للشور والبندرية اليوم …