الرئيسية صلاة الجمعة خطيب جمعة الحلة: الشهادةَ بمفهومِ السماء تعني القتلَ في سبيلِ الله

خطيب جمعة الحلة: الشهادةَ بمفهومِ السماء تعني القتلَ في سبيلِ الله

 



المركز الإعلامي – إعلام الحلة

وضح فضيلة الشيخ رزاق الجدوعي – أعزه الله- خطيب وإمام جمعة الحلة في خطبته المقامة في مسجد وحسينية شهداء المبدأ والعقيدة اليوم الجمعة 20 شعبان الخير1440 هجرية الموافق 26 نيسان 2019 ميلادية مفهوم الشهادة في السماء قائلًا: إنها تعني “القتلَ في سبيلِ الله ” وهي تعني كذلك أن يقتحمَ المؤمنُ ساحاتِ الموتِ من أجلِ رفعةِ دينِ الله ومن أجلِ أن تكونَ كلمةُ اللهِ هي العليا كما قال رسولُ الله -عليه الصلاة والسلام- “من قاتلَ لتكونَ كلمةُ اللهِ هي العليا فهو في سبيل الله”. وأضاف ” وقد جعلَ اللهُ جل وعلا مكارمَ للشهداء كثيرةً فقد خص اللهُ سبحانه الشهداء بكراماتٍ ومزايا تكافئ تضحياتِهم بأضعافٍ مضاعفة ومنحَهم من العطايا ما رغَّبَهم في سلكِ دربِ الشهادةِ لذلك اعدَّ اللهُ من الجزاءِ ما لا عينٌ رأت ولا أذنٌ سمعت. وأشار” إلى كوكبه من شهداء ليلة العشرينَ من شعبان شهداء المرجعية الحقة الذين سقطوا على يد الأمريكي المحتل وهم يدافعون عن مرجعهم المظلوم في برينه في كربلاء المقدسة وإنها ليلةٌ حملت في طياتِها كلَّ معاني التضحيةِ والإباءِ والكرامةِ والعزِ والشرفِ والإيمانِ والتقوى وأيُّ ليلةٍ هذه؟ مرجعٌ عراقيٌ عربيٌ إسلاميٌ مجاهدٌ ناطقٌ بالحق صادقٌ ولكنه ٌ ومظلومٌ ومحاصرٌ حملَ روحَ الرسول-صلى الله عليه وآله- وشجاعةَ علي وصمودَ الحسين -عليهم السلام- وليٌ واجهَ الطغاةَ وقال كلمةَ الحقِ ودافعَ عن المقدساتِ صرخ بوجهِ المحتل الكافر يوم اعتدى على المقدساتِ – حرم الحسين وأخيهِ العباس عليهما السلام- فأثار حفيظةَ المحتلِ وأذنابِهِ فكادوا له الكيدَ العظيم ولكنَّ اللهَ غالبٌ على أمره ولكنَّ أكثرَ الناسِ لا يعلمون.خاتمًا خطبته بالدعاء إلى الله سبحانه سائلًا منه أن نكون مدافعيا عن الحق وصاحبه والمستشهدين في سبيله من أجل إعلا كلمة الله وراية الاسلام المحمدي الأصيل .