الرئيسية أخبار المرجعية السيد الصرخي: المسؤول الأول والمجرم الأول فيما حصل في البلاد هم الأمريكان

السيد الصرخي: المسؤول الأول والمجرم الأول فيما حصل في البلاد هم الأمريكان

أكد المرجع الاعلى السيد الصرخي أن المسؤول الأول والمجرم الأول في كل ما حصل في العراق هم الامريكان، مشيرا الى أنهم يريدون أن يثبتوا ويرسخوا وجودهم في العراق الى ما شاء الله.
وقال السيد الصرخي: “إن المسؤول الأول والمجرم الأول الذي يتحمل المسؤولية شرعا وقانونا وأخلاقا وتاريخا هم الاميركان” مضيفاً “فاقول للانجاس الاميركان وللعملاء الذين ينتظرون من الاميركان المساعدة، أقول لهم هؤلاء الخوراج النواصب عندما كانوا في الصحراء في مكان مجرد وخال وأمام الأعين أمام الرصد أمام الطائرات أمام أبسط إنزال جوي ولم تقدروا عليهم، الان كيف بهم وقد صاروا بين الناس كيف بهم وقد اختبؤوا بين العشائر كيف تميز هذا الفرد من الالاف أو من مئات الالاف؟؟!”
وتابع السيد المرجع “الان الاميركان الانجاس الذين يريدون ان يثبتوا ويرسخوا وجودهم في العراق الى ما شاء الله الان يقولون نتدخل كيف تتدخل ماذا تضرب اي اهداف تضرب؟! كانت الاهداف واضحة وفي الصحراء لم تفعل شيئاً ولم تقدر عليهم، الان عندما اختبؤوا بين الناس وفي هذه المساحات الشاسعة اين تجد هؤلاء واين تضربهم واين تقضي عليهم؟! كلها عبارة عن خديعة”.
الجدير بالذكر ان هذا الكلام جاء في معرض حديثه عن الاوضاع الحالية التي يمر بها العراق وخلال محاضرته العقائدية الثالثة والعشرين ضمن سلسلة محاضرات تحت عنوان تحليل موضوعي في العقائد والتاريخ الاسلامي والتي القاها سماحته الخميس،27 شعبان 1435هـ الموافق 26 -6 – 2014م في برانيه بكربلاء المقدسة والتي حضرها جمع غفير من العراقيين