الرئيسية أخبار المرجعية السيد الصرخي : يا مارقة ابن تيمية أسلوبكم مكشوف في التدليس على أهل السنة!!!

السيد الصرخي : يا مارقة ابن تيمية أسلوبكم مكشوف في التدليس على أهل السنة!!!

كشف المرجع السيد الصرخي الحسني (دام ظله ) اسلوب ابن تيمية والتيمية في التدليس والتعميم والذي يخلط الأمور على العامة من أهل السنة ويضيع الحقيقة على الباحثين عنها وهذا عادة ما يدل على الجهل أو على المكر والتدليس .
جاء ذلك في المحاضرة الثانية من بحث ( الدولة … المارقة … في عصر الظهور .. منذ عهد الرسول صلى الله عليه واله وسلم ) والتي القاها بتاريخ السبت 13 محرم 1438 هــ الموافق 15 تشرين الاول 2016
حيث ذكر السيد الصرخي فتوى حول الائمة الاثنا عشر وردت في مركز الفتوى لأتباع ابن تيمية :
” مركز الفتوى: من هم الأئمة الاثنا عشر؟ الأحد 21 رمضان 1421// 17-12-2000 // رقم الفتوى:6305
السؤال: يقول الشيعة إنّ الخلافة بالنص، ويقول السنة إنها بالشورى، فأيّ القولين أصدق؟ وما الدليل؟ ويقول الشيعة أيضًا إنّ السنة لم يستطيعوا الإجابة على سؤال وهو: من هم الأئمة الاثنا عشر الذين وردوا في كتاب البخاري؟ وأشكركم جزيل الشكر .
الإجابــة: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد: ـ فما ذكرته من {أنّ الشيعة تقول: إنّ الخلافة بالنص، ويقول السنة إنها بالشورى}، فجوابه: أولاً… أما الشيعة، فينازعون في إمارة أبي بكر ويعدونها اغتصابًا… وتفصيل ذلك تجده في كتاب منهاج السنة النبوية… والله أعلم.
وقد علق سماحة السيد الصرخي :
[[أقول: هنا تعليقات:أولًا: السؤال عام عن الخلافة هل تثبت بالنص أو بالشورى؟ فأين ذكر الخليفة الأول رضي الله عنه في السؤال حتى يرد ذكره في الجواب، (المفروض يجيب بأن الخلافة أما تثبت بالنص والدليل كذا، أو تثبت بالشورى والدليل كذا).ثانيًا: أين الجواب عن السؤال، فهل تثبت بالنص أو بالشورى أو بالاثنين؟ فالخلاف واقع بين العلماء، فأي القولين يثبت دون غيره، فأين الجواب؟ثالثًا: لا أعرف كيف تكون الآراء المتخالفة المختلفة متقاربة؟ فما معنى التقارب عند التيمية حتى نفهم قصد التيمية؟ فالقضية واضحة أما تثبت الخلافة بالنص أو تثبت بالشورى أو تثبت بالنص أو الشورى، أما كيف نقول: القول بالنص والقول بالشورى متقارب، كيف يكون متقارب؟رابعًا: على الجميع أن يعلموا ويتيقنوا وجود خلاف عند علماء السنة أنفسهم على خلافة أبي بكر، ليس على أصل الخلافة وإنما على الخلافة، هل كانت بالشورى أو بالنص) فلا يوجد إجماع في هذه المسألة، وهذا للتنبيه والتذكير بأنّ أصل الخلاف موجود، وأنّ الخلاف لا يستلزم التكفير.خامسًا: أسلوب التعميم في الجواب غير سليم، وعادة ما يدل على الجهل أو على المكر والتدليس، فليس كل الشيعة يقولون بما يدعيه المجيب، قال: أما الشيعة فينازعون في إمارة أبي بكر ويعدونها اغتصابًا، أقول: فعلى الأقل الشيعة الزيدية لا يقولون بهذا الكلام، ومن الواضح أيضًا أنّه لا يوجد انصراف للشيعة الإمامية الاثني عشرية في كلامه، (حتى لا يقال: يقصد بالكلام الشيعة الإمامية الاثني عشرية) لوجود غيرهم من الشيعة يقولون بما يدعيه المجيب، أي يقولون بأن الخلافة لعلي عليه السلام وقد اغتصبت من علي، يوجد غير الشيعة الإمامية الاثني عشرية، إضافة إلى أنّ السنة يقولون بالأئمة الاثني عشر، والمجيب نفسه ذكر في جوابه تحديد وتشخيص الأئمة الاثني عشر عن السنة، وما هو رأي العماء في الأئمة الاثني عشر؟ وتطبيق هذا العنوان الذي ورد عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
وأشار المرجع الصرخي ان هذا الاسلوب يراد منه التشويش على فكر المتلقي :” ومثل هذا الأسلوب في الجواب الذي يقلدون فيه ابن تيمية، يراد منه التشويش على فكر المتلقي، وتشويهه فلا بد من التنبه والوعي لمثل هذه الأساليب كي لا تختلط الأمور على القارئ والسامع والمطلع. “