الرئيسية أخبار المرجعية السيد الصرخي : يا تيمية رؤيا إبراهيم صادقة فإذا كانت رؤيتكم صادقة فأين روضة ربّكم الخضراء؟!!

السيد الصرخي : يا تيمية رؤيا إبراهيم صادقة فإذا كانت رؤيتكم صادقة فأين روضة ربّكم الخضراء؟!!

 

أكد المرجع الديني السيد الصرخي الحسني صدق رؤيا نبي الله ابراهيم عليه السلام والتي أكدها القرآن الكريم وانها وحي فلا تحتاج الى تأويلات وخرافات التيمية …وليلزم التيمية بالبرهان التام والحجة الدامغة طرح السيد الصرخي استفهام مهم الى التيمية المجسمة حول صدق رؤيا الرب الشاب الأمرد !! فأين روضة ربكم الخضراء ؟؟؟؟؟!!!

حيث قال السيد الصرخي في اسطورة 14: قَدْ صَدَّقْ إبراهيم الرُّؤْيَا فهل صدّقَ التيمية الرؤيا
أـ رأى إبراهيم في المنام أنه يذبح ابنَه، وعلم وتيقن أنّها رؤيا صادقة وأنّها وحي فهي رؤيا نبي رسول عليه وعلى آله الصلاة والتسليم فصدّق الرؤيا وامتثل لما جاء فيها فأخذ ابنه وتلّه للجبين لتنفيذ حكم الله وأمره في الذبح، قال الحكيم العليم{{فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ (102) فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآخِرِينَ (108) سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ (109) كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (110) إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ (111)}}(الصافات)

وطرح سماحة المرجع الصرخي استفهام مهم للتيمية ليلزمهم الحجة الدامغة والبرهان التام : (( يدّعي مارقة التكفير أنّ نبيّهم رأى ربه الشاب الأمرد الوَفرة الجَعْد القطط في روضة خضراء يتحلّى بالذهب واللؤلؤ وله وجه ورأس وشعر وعنده رجلان وقدمانن ويلبس النعلان، قالوا {{…رَأَيْتُ رَبِّي فِي صُورَةِ شَابٍّ أَمْرَدَ، لَهُ وَفْرَةٌ جَعْدٌ قَطَطٌ، فِي رَوْضَةٍ خَضْرَاءَ …شاب أمرد من دونه سِتر من لؤلؤ، رجليه في خَضِرة، قدميه في خَضِرة…عليه حُلّة خَضراء…شاب مُوَقّرٍ فِي خَضِرٍ، عليه نَعْلانِ من ذهب، وَعَلَى وجهه فراش مِنْ ذهب… شاب مُوفِر في خَضِر على فراش من ذهب، في رجليه نَعْلان من ذَهَب… شاب ذي وَفْرة، قدماه في الخَضِرة…}}
فهذه رؤيا صادقة رآها نبيّهم فهي وحي فأين تصديقهم الرؤيا؟!! ففي أي روضة خضراء التقى نبيهم بربّه في اليقظة ورآه كما رآهه في المنام شاب أمرد له وَفْرة جَعْد قطط !!!؟؟؟

جاء ذلك في المحاضرة السادسة من بحث (وقفات مع ..توحيد التيمية الجسمي الاسطوري) بحوث تحليل موضوعي في العقائد والتاريخ الاسلامي 17 ربيع الاول 1438 .