الرئيسية اعلان الأعمال والواجبات العبادية والأخلاقية

الأعمال والواجبات العبادية والأخلاقية

قال تعالى ::
أولًا : ((الْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَاباً وَخَيْرٌ أَمَلاً)) 46 / الكهف
ثانيًا : (( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ)) 168 / البقرة
ثالثًا : ((أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ)) النمل62
رابعًا : ((قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ …..)) 77 / الفرقان
لا يخفى على المؤمنيين (أعزهم الله) ما للجانب العبادي والروحي من أهمية لدى الشارع المقدس وهذا يتضح من خلال الاطلاع على الآيات القرآنية الكريمة والتي أشارت إلى ذلك وتطبيقًا للمنهج القرآني فإن أئمة الهدى (عليهم السلام) قد جسدوا ذلك عمليًا في أحاديثهم وسلوكهم العام وسلوك أصحابهم ، فلابد لنا أن نهتدي بهداهم ونسير بسيرتهم المباركة وذلك بأن نركز ونهتم بهذا الجانب لما فيه من تكاملات أخلاقية وروحية وعبادية والتي يمكن أن تعصم المؤمن في زمن تكثر فيه الانحرافات والشبهات ومضلات الفتن ولأجل هذا وغيره ألزم سماحة المرجع الأستاذ (دام ظله) الجميع بالأعمال العبادية والأخلاقية الدائمة و نسأل الله التوفيق والتسديد والرعاية للجميع والأعمال هي :

1- قراء جزء من القرآن الكريم في كل يوم.
2- قراءة دعاء العهد فجر كل يوم.
3- قراءة دعاء السيفي الصغير (القاموس) يوميًا بين الطلوعين.
4- قراءة زيارة عاشوراء كل يوم.
5- قراءة خمسة من المناجيات السجادية في كل يوم.
6- قراءة دعاء الحفظ للإمام المعصوم (عليه السلام)…..يقرأ جماعي في يومين من الأسبوع أحدهما يوم الخميس.
7- قراءة دعاء الجوشن الصغير كل ليلة جمعة.
8- قراءة دعاء الندبة فجر الجمعة.
9- قراءة دعاء السمات عصر الجمعة.
10- قراءة الزيارة الجامعة كل يوم جمعة.
11- قراءة زيارة المعصومين (عليهم السلام)اليومية وكل حسب يومه وحسب الزيارات الواردة في بداية مفاتيح الجنان.
12- صلاة ركعتين يوميًا قربة إلى الله تعالى.
13- فلابد من إكثار الاستغفار في كل شهر وفي الاستغفار ومنه نافلة الليل فلابد من العهد والعقد والميثاق على الالتزام بنافلة الليل على طول العام والعمر إن شاء الله .. هذا ولو بتقديم الصلاة قبل منتصف الليل لمن يخاف أن تفوته بعد منتصفه .. ولو بالقضاء في اليوم التالي لمن تعذر عليه أداؤها في الليلة السابقة … ولو كان الالتزام بمسمى الدعاء عند قنوت الوتر لمن يتعذر عليه الإطالة والتفصيل .
14- قراءة دعاء الإمام زين العابدين لأبويه في الصحيفة السجادية المقدسة يوميًا.

 

انظر أيضاً

مجلس عزاء  الشور والبندرية

يدعوكم مسجد وحسينية الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) في الناصرية – قلعة سكر – حي …