الرئيسية أخبار المرجعية الأسلوب المليشياوي لأتباع ابن كاطع دليل على فراغهم الفكري
كربلاء المقدسة محاضرات نقاشات مباهلات

الأسلوب المليشياوي لأتباع ابن كاطع دليل على فراغهم الفكري

أوضح سيد المحققين المرجع الديني السيد الصرخي ان ابن كاطع وأصحابه رغم مطالبتهم بالمباهلة والمناظرة الا انهم استخدموا الاسلوب المليشياوي والعصابات اثناء توجه الاخيار الانصار لمطالبتهم بالمناظرة والمباهلة مستخدمين السكاكين والسيوف والقامات، حيث تأسف سماحته على هذا الاسلوب الخداع وهمجية ما حصل، حيث قال سماحته، اليوم الخميس 15 رجب 1435، “بسم الله الرحمن الرحيم بعد التوكل على الله تعالى فاني آسف على ما حصل من مكر وخداع وهمجية واعتداء على الاخيار والزينبيات والأطفال والاعتداء من قبل العصابات والمليشيات من قبل المدعو ابن كاطع مدعي الامامة وابن الامام ورسول الامام واليماني وأول المهديين حيث وصلت دعاوى من المدعين من ابن كاطع من اتباع ابن كاطع ممن يمثل ابن كاطع ممن هو ذراع ابن كاطع من مواقع الانترنت من البيوت من خلال اجهزة الهاتف، بأي عنوان من العناوين ليس فقط الان وليس فقط امس وليس فقط اليوم، القضية منذ سنوات وانتم تعرفون منذ عام 1424 وقبل ذاك العام هو يدعو للمناظرة يدعو للمباهلة ويعتبر هذه القضية هي من الادلة التي يعتمدها”

وأوضح سماحته ان الاسلوب المليشاوي عند اصحاب ابن كاطع يدل على وهنهم وفراغهم الفكري بقوله:”الان يقولون تعال الى المناظرة، ذهب جموع الاخيار في جميع المحافظات الى المناظرة، الى المكاتب الى المكتبات الى بيوت اتباع ابن كاطع ماذا وجدوا؟ وجدوا قد حشدوا المليشيات والعصابات وحضروا السيوف والسكاكين والقامات!! لا اعرف يعني كيف تدعو الى مباهلة وتدعو الى مناظرة وأنت تمسك السلاح على الاخرين”.
واستحضر سماحته بيتا من الشعر:

ألقاه في اليم مكتوفا وقال له….. اياك اياك ان تبتل بالماء

وأضاف “يعني يمسك عليك السكين والسيف والقامة ويقول لك اياك ان تباهل اياك ان تناظر، وهو في نفس الوقت يقول دليلي المباهلة والمناظرة، هذا ما سجلته هنا في هذا الظرف العجيب”
ومن الجدير بالذكر ان السيد الصرخي قد باهل بنفسه مع من حضر، في براني سماحته اليوم الخميس 15 رجب 1435، ابن كاطع.